التسجيل في الرسائل الإخبارية

FCA Press التسجيل في النشرة الإخبارية لـ وابق على اطلاع على كل الأخبار

١٥ يناير ٢٠٢٠

جيب رينيجيد طراز 2020 الجديد

جيب رينيجيد طراز 2020 الجديد
  • مجموعة محركات جديدة: أداء محسن وفعالية في استهلاك الوقود

ستكون جيب رينيجيد طراز 2020 الجديدة أول سيارة تعتمد المحرك الذي يعمل بالبنزين سعة 1.3 ليتر مع توربو الذي يرفع الفعالية في استهلاك الوقود إلى أقصى حد ويحرص على منح أداء ممتاز على الطرقات المعبدة والوعرة.

  • تصميم أصيل وفريد

يعتمد التصميم الجديد للسيارة الرياضية الصغيرة رباعية الدفع B-SUV من جيب على نظرة عصرية للتصميم الشهير التي تميّزت به علامة جيب. ويتم التعبير عن قدرات رينيجيد على الطرقات الوعرة من خلال تصميمه الذي يتّسم بنفس الوقت بجمال يتماشى مع المدن وأسلوب الحياة المعاصر. ومن أهم العناصر الخارجية الجديدة نذكر مصابيح أمامية بتقنية LED وعجلات قياس 19 بوصة. وتتميّز المقصورة بالجودة العالية والوظائف المتنوعة والراحة الكبيرة.

  • لمحبي المغامرات على الطرقات الوعرة

تتميز السيارة بالقدرات الأسطورية التي تتحلى بها علامة جيب على الطرقات الوعرة بفضل نظامَي دفع رباعي متطورين، هما "جيب أكتيف درايف" Jeep Active Drive و"جيب أكتيف دراف المنخفض" Jeep Active Drive Low حرصاً على تقديم أفضل أداء في الظروف كافة.

  • لمحبي المغامرات في المدن

تقدم سيارة رينيجيد الجديدة شاشة يوكونكت UconnectTM من الجيل الرابع تعمل باللمس بقياس 7 أو 8.4 بوصة وتطبيق "كاربلاي" Apple CarPlay وتلاؤم مع "أندرويد أوتو" Android Auto لكي يبقى المالك على اتصال دائم.

  • متاح في صالات عرض جيب في الشرق الأوسط ابتداءً من يناير 2020

 

 

عندما طرحت سيارة جيب رينيجيد عام 2015 وسعت العلامة الأمريكية مجموعة طرازاتها مع الطرح الأول لها ضمن فئة السيارات الصغيرة رباعية الدفع B-SUV. وكانت رينيجيد أيضاً أول سيارة رياضية رباعية الدفع تصنع في إيطاليا في مصنع الشركة في ملفي. ومنذ البداية، استأثرت رينيجيد بحصة في هذه الفئة كثيرة الإنتاج في السوق، وأصبحت خياراً محبوباً للعملاء الذين يرغبون في سيارة رياضية رباعية الدفع تجمع بين القدرات الفريدة على الطرقات الوعرة التي تشتهر بها علامة جيب مع شكل وأبعاد مناسبة للاستمتاع بأسلوب حياة المدينة. وتتميّز جيب رينيجيد بكل هذه الخصائص وتبرزها من خلال شكل يذكرنا فوراً بعلامة جيب والشبك الأمامي الشهير بالفتحات السبع وإطلالة توحي بالقوة والمتانة. مع رينيجيد تتوسع طرازات جيب لتطال كل الفئات مما يسمح للجميع بالحصول على سيارة رياضية رباعية الدفع تناسب متطلبات كلّ شخص بدون الحاجة إلى المساومة.

 

وتتميز رينيجيد الآن بأسلوب أكثر لفتاً للأنظار، مع تفاصيل محدثة في الأمام ومزايا رياضية بارزة تنفرد بها تصاميم جيب وتاريخها العريق على الصعيد التقني. ومن التفاصيل البارزة في شكل رينيجيد الجديد مصابيح أمامية دائرية وأقواس عجلات بشكل شبه منحرف. وتبرز صلة واضحة بين تصميم رينيجيد طراز 2020 وسيارة رانجلر الجديدة، مع تسليط الضوء على الأسلوب الذي يتماشى مع طرقات المدينة والطرقات الوعرة على حد سواء. أما القدرات على الطرقات الوعرة فهي الأفضل في فئتها وتبقى المرجع في هذه الفئة. وتعرض سيارة رينيجيد الجديدة بإعدادين: دفع أمامي ودفع رباعي، وتضم نظامي دفع رباعي وخاصية فصل المحور الخلفي ونظام تحكم بالتماسك من نوع Selec-Terrain ونظام المساعدة في صعود التلال ونظام التحكم في هبوط المنحدرات. أما قدرات الدفع الرباعي فتبرز بأبهى حللها مع نسخة تريل هوك Trailhawk المصممة للطرقات الوعرة والتي تضم مزايا جمالية وتقنية محددة.

 

يبدأ بيع جيب رينيجيد طراز 2020 في الشرق الأوسط في يناير 2020. وسيضم الطراز أربع نسخ: سبورت Sport ولونجيتيود Longitude وليميتد Limited وتريلهوك Trailhawk، مع محرك جديد وخيار بين دفع أمامي أو دفع رباعي.

 

محرك جديد يعمل بالبنزين مع توربو

سيطرح المحرك الجديد الذي يعمل بالبنزين مع توربو للمرة الأولى في سيارة رينيجيد الجديدة. يرتكز هذا المحرك سعة 1.3 ليتر على بنية تراكبية ويرفق بناقل حركة أوتوماتيكي من تسع سرعات مع محول عزم ودفع أمامي أم دفع بالعجلات الأربع. والدفع الرباعي متاح أيضاً على نسخة تريل هوك ذات القدرات الأعلى على الطرقات الوعرة مع عزم يبلغ 270 نيوتن متر. 

 

وقد طورت مجموعة كرايسلر للسيارات  هذا المحرك الجديد المجهز بنظام توربو لتقدم محركاً صغيراً يعمل بالبنزين يتميز باستهلاك منخفض للوقود مع أداء قياسي لمختلف الحاجات. وتضمن البنية الأساسية لهذه المحركات الجديدة الفعالية والتراكبية ودرجة عالية من المعيارية من ناحية المكونات وعمليات التصنيع والمرونة وإمكانات التطوير في المستقبل.

 

وصنع المحرك بالكامل من الألمنيوم لتخفيف الوزن. أما علبة المرفق، المطورة بالتعاون مع شركة تكسيد Teksid، فمصنوعة من خليط ألألومنيوم المقولب على ضغط مرتفع. وتم اللجوء إلى بطانات فولاذية لزيادة المتانة الهيكلية. وتبلغ سماكتها 1.8 ميلليمتر وهي مغلفة بالألمنيوم لتشكل رابطاً معدنياً بين البطانة والمحرك. وبعد دراسة عدة تصاميم لعلبة المرفق تم اختيار شكل مع صفيحة سفلية إذ تؤمّن التوازن الأفضل بين الضجيج والارتجاجات والوزن والأداء الهيكلي.

 

وبهدف تعزيز الكفاءة إلى أقصى حد والحرص على نيل أداء أفضل واستهلاك وقود أقل مقارنة بالمحرك السابق سعة 2.4 ليتر، تمّ تجهيز المحرك بأسطوانات بقطر 70 ميلليمتراً مع نسبة شوط إلى قطر تبلغ 1.24 وتعويض بقدر 10 ميلليمترات في المرفق. وبذلك تصبح غرفة الاحتراق صغيرة للغاية مما يحسن الكفاءة الحرارية. ويخفف تصميم المرفق وذراع التوصيل مع فعالية ميكانيكية محسنة مع الاحتكاك. ويعتمد المحرك الجديد الذي يضم أربع أسطوانات وحدة الحرق الإبداعية هذه مع سعة 0.33 للوحدة.

 

تصميم لا يقبل أي مساومة

تتميز سيارة رينيجيد طراز 2020 الجديدة بتصميم جديد للمقدّمة يمنحها إطلالة عصرية أكثر بفضل الجهة الأمامية الجديدة التي باتت تضم شبكاً أمامياً بسبع فتحات على غرار سيارة رانجلر ومصابيح أمامية ومصابيح ضباب جديدة. وتتميز نسخات لونجيتيود وليميتد وتريل هوك بأعمدة سقف سوداء.

 

ومن المزايا الجديدة المهمة مصابيح جديدة مع أضواء للسير النهاري وإضاءة عالية وإضاءة منخفضة ومصابيح ضباب (تجهيز اختياري في ليميتد وتريل هوك) بتكنولوجيا LED بالكامل، مما يزيد من كفاءة السيارة وسلامتها. فبفضل الإنارة الأمامية الجديدة ازدادت الرؤية بنسبة 50 في المئة مقارنة بمصابيح غاز الهالوجين وتحسن السطوع بنسبة 20 في المئة مقارنة بمصابيح الكزينون. وتحسنت أيضاً قدرة تمييز البعد والإنارة الجانبية على حد سواء. وتمنح هذه التغييرات إطلالة عصرية ومطورة وشخصية لافتة لمقدمة سيارة رينيجيد تتماشى مع تصاميم جيب المعهودة. ويتميز القسم الخلفي أيضاً بمصابيح إضاءة خلفية محدثة مع مجموعة مصابيح LED جديدة، متاحة في نسختي ليميتد وتريل هوك. وتشكل مجموعات المصابيح الخلفية عنصر تصميم أساسياً في القسم الخلفي من السيارة وتضم شكل X معهوداً مستوحى من رانجلر، وهذا عنصر تصميمي آخر تشتهر به جيب ويحدد طبيعة هذين الطرازين.

 

ويكتمل المظهر الخارجي مع عجلات جديدة تمنح رينيجيد جاذبية حصرية وتزيد من مجالات التعديل الكثيرة المتاحة للعملاء. ويقدم طراز 2020 خمسة خيارات للعجلات مع لمسات نهائية مميزة، ومن بينها قياسات 16 و17 و18 و19 بوصة، علماً أن القياس الأخير يطرح للمرة الأولى وينحصر بنسخة ليميتد.

 

والنتيجة سيارة مستوحاة من تصميم جيب رانجلر من خلال التفاصيل واللمسات التصميمية المشتركة، وهي تتميز بتصميم مبدع ولافت أكثر مع المحافظة على تقاليد علامة جيب. ويحتفظ شكل السيارة الخارجي بنفس الوظائف التي لطالما كانت ميزة خاصة بتصميم رينيجيد وهيكلها ذي الشكل المتين. ويمكن اختيار سقف مفتوح لمنح العملاء حرية السيارة المكشوفة، وهذه أيضاً ميزة معروفة تتشاركها رينيجيد مع رانجلر، ألا وهي سقف "ماي سكاي" My Sky الذي يتميز بلوحتين خفيفتين يمكن نزعهما بسهولة وتخزينهما في الصندوق.

 

المقصورة: انتباه إلى التفاصيل ومساحة رحبة ووظائف متعددة

تميّزت رينيجيد منذ طرحها بوظائفها المتنوعة. وتحسنت هذه المزايا بفضل لوحة مركزية جديدة باتت تضم حامل هاتف مدمج وحاملات أكواب جديدة وحجرات تخزين إضافية، بما في ذلك مساحة لجهاز iPad Mini أو أكسسوارات أخرى. ومن المزايا الجديدة أيضاً تغيير موقع فتحة USB الإضافية (التي باتت الآن في القسم الخلفي من مسند الذراع الوسطي ليتمكن الركاب في الخلف من الوصول إليها بسهولة. وهذا التجهيز قياسي في نسخة "لونجيتيود" وصعوداً. وتعطي هذه الحلول الذكية مساحة تخزين إضافية تفوق 1.2 ليتر.

 

وحتى من ناحية رحابة المقصورة، تقع رينيجيد في قمة فئتها، متميزة في مجال المساحة المتاحة للرأس وعرض المقاعد.

 

وتقدم رينيجيد أيضاً عدداً من خيارات التعديل في المقصورة، بفضل الإعدادات المختلفة لكل نسخة. ويسمح هذا للعملاء باختيار النسخة التي تتناسب مع حاجاتهم، بين كسوة "تريسباس بلاك" Trespass Black و"بولار بلانج" Polar Plunge. ويمكن الحصول على الكسوة الأخيرة بمزيج لوني Ski Grey الرمادي وBlack الأسود مع تقطيب Ski Grey في نسخة ليميتد. ونجد بين التحسينات في التصميم أيضاً أطراً جديدة لأزرار الراديو وفتحات مكيف الهواء والنفق الوسطي ومكبرات الصوت. وتضم السيارة بعض التفاصيل المتشاطرة مع رانجلر ومنها لوحة العدادات الواسعة والأفقية مع نقاط تركيز مركزية وتفاصيل شبح منحرفة.

 

قدرات سير على الطرقات الوعرة أسطورية معهودة من جيب

تعرض سيارة جيب رينيجيد الجديدة بإعدادين: دفع بعجلتين أو بأربع عجلات. وحرص المصممون على تأمين قدرات قيادة أسطورية على الطرقات الوعرة معهودة من علامة جيب بفضل نظامين متطورين للدفع الرباعي، وهما جيب أكتيف درايف Jeep Active Drive وجيب أكتيف درايف المنخفض Jeep Active Drive Low اللذين يمنحان أداءً قياسياً في الظروف كافة. ويضم نظام Selec-Terrain من جيب أربعة أنماط (النمط الأوتوماتيكي Auto وهو النمط الأساسي مع فصل المحور الخلفي، ونمط القيادة على الثلج Snow وهو نمط دفع رباعي معدّل للتقليل من الانعطاف الناقص، ونمط القيادة على الرمال والوحل Sand and Mud وهو نمط دفع رباعي لرفع التماسك على السرعات المنخفضة لزيادة غزل العجلات) لتحقيق الاستجابة الأنسب على مختلف أنواع الطرقات.

 

نظام "أكتيف درايف" من جيب

"أكتيف درايف" من جيب نظام أوتوماتيكي بالكامل يؤمن تشغيلاً سلساً سواء في الدفع بالعجلتين أم بالدفع الرباعي وعند أي سرعة، مما يقلل من هدر الطاقة عندما لا تدعو الحاجة إلى دفع رباعي فيحسن استهلاك الوقود. ولا يتطلب النظام أي تدخل من السائق ويؤمن تصحيحاً للميلان خلال الأحداث الديناميكية ويحسن التجاوب في حالتي الانعطاف المفرط أو الناقص. وباستطاعة Jeep Active Drive تحويل العزم إلى العجلتين الخلفيتين، فيعطي تماسكاً محسناً عندما تكون الطرقات زلقة.

 

نظام "أكتيف درايف المنخفض" من جيب

يدمج نظام "أكتيف درايف المنخفض" من جيب Jeep Active Drive Low نظام Jeep Active Drive لنيل أداء دفع رباعي حقيقي. ويضمن هذا النظام مع المحرك سعة 1.3 ليتر المجهز بتوربو وناقل الحركة بتسع سرعات أفضل قدرات القيادة على الطرقات الوعرة في هذه الفئة في ظروف القيادة المتطرفة على الطرقات الوعرة. ويضم نظام "أكتيف درايف المنخفض" Jeep Active Drive Low وظيفة التحكم في هبوط المنحدرات إلى Selec-Terrain.

 

تريل هوك

بفضل نظام تعليق مستقل قادر على منح حركة قصوى للعجلات تبلغ 205 ملم ومع خلوص أرضي يصل إلى 210 ملم، يحدد جيب رينيجيد تريل هوك المعيار في فئته ويقدم قدرة الدفع الرباعي الأفضل. علاوة على ذلك، في هذه النسخة، يضم نظام Selec-Terrain وظيفة Rock لرفع تماسك العجلات إلى أقصى حد.

 

الاتصالية والمعلومات والترفيه

بحسب النسخة، يمكن تجهيز جيب رينيجيد بنظام يوكونكت Uconnect للملاحة قياس 7 أو 8.4 بوصة الذي يضم شاشات تعمل باللمس ومزايا سهلة الاستعمال مع معالج أقوى وقدرات استجابة محسنة. ويسمح هذا الأمر للسائق بالتحكم بنظام التكييف الهوائي والنظام السمعي والكثير غيرهما مباشرة من شاشة يوكونكت فتتعزز مستويات السلامة خلال القيادة.

 

ويضم نظاما يوكونكت للملاحة قياس 7 أو 8.4 بوصة شاشة لمسية ملونة عالية الوضوح تحسن بشكل كبير من تجربة استعمال واجهة المستخدم، إذ تضم قدرة القرص والتكبير مع شريط للوظائف قابل للتعديل وقدرة "السحب والإسقاط". وتضم أيضاً وظائف يوكونكت قدرة الاتصال بدون استعمال اليدين والملاحة وخاصية تحويل النص إلى صوت من أجل منح تجربة قيادة يومية آمنة ومريحة ومتصلة. ويمكن اختيار ميزة مذياع مدمج للسماح للسائقين والركاب بالاستماع إلى أغانيهم أو محطاتهم المفضلة بواسطة البلوتوث أو أجهزة شخصية متلائمة يمكن وصلها بفتحات USB أو AUX. وترفق وظيفة الملاحة مع إرشادات مفصلة كتجهيز قياسي على نظام يوكونكت قياس 4ر8 بوصة مع أوامر صوتية سهلة الاستعمال تسمح لعملاء جيب بالنطق ببساطة بعنوان الوجهة التي يريدون الوصول إليها فيبدأ التوجيه.

 

دمج لتطبيق Apple CarPlay وتلاؤم مع تطبيق Android Auto

يضمّ نظاما يوكونكت للملاحة قياس 7 أو 8.4 بوصة تطبيق كاربلاي من آبل Apple CarPlay الذي يعتبر الطريقة الآمنة الأذكى لاستعمال هواتف iPhone خلال القيادة. ويتلاءم نظام الترفيه أيضاً مع تطبيق أندرويد أوتو Android Auto الذي يمنح أفضل مزايا جوجل Google مباشرة في السيارة.

 

ويسمح هذان التطبيقان بالاستمرار بالاستمتاع بتجربة آبل أو أندرويد في السيارة وذلك عبر مطابقة تطبيقات الشاشة الوسطية وخدماتها، ويسمحان بتسهيل الحصول على المعلومات خلال القيادة مع المحافظة على السلامة.

 

وتسمح السهولة والسرعة في التفاعل مع الأجهزة بإمكانية المحافظة على نظام التشغيل ذاته حتى في السيارة من أجل الاستمتاع بقيادة آمنة وسهلة ومتصلة دائماً، مما يعني تجربة ممتازة في السيارة وأنظمة تشغيل سهلة ومحسنة.

 

Android Auto علامة مسجلة لشركة Google المحدودة.

 

-انتهى-

 

 

Other content

التسجيل في الرسائل الإخبارية.

التسجيل الآن